728x90 شفرة ادسنس


  • جديد الموقع

    الأربعاء، 6 أغسطس، 2014

    الشيخ مصطفى دياب يكتب : #الطريق_ليس_من_هنا

    بسم الله الرحمن الرحيم 


    الشيخ مصطفى دياب يكتب : #الطريق_ليس_من_هنا 

    الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لانبي بعده صلى الله عليه وسلم
    من طبيعة البشر أنهم مختلفون يختلفون ، ولكن كيف إذا اختلفنا ونحن جميعا يجب أن يكون هدفنا نصرة الدين ورفع راية التوحيد ؟فقد يظن بعض من ينسب نفسه إلى التدين أنه إذا اختلف مع غيره كان من حقه أن يتهمه زورا وبهتانا بما ليس فيه حتى يُشوِّه صورته ويكسر شوكته ويُسقط هيبته .
    وقد يظن ذلك طريقا للنصر, وأقول :  الطريق ليس من هنا

    وقد يظن أحدهم أنه لو تصيد الاخطاء وتتبع العورات وشنّع بخصمه فقد انتصر عليه وأظهر فكرته ، وأقول أيضا ليس الطريق من هنا

    وقد يظن بعضهم أنه لو شوّه مراد خصمه واقواله وعمل على فضحه واتهمه زورا بالفسق والفجور والنفاق والرده عن الطريق وغيرها من التهم وسوء الخُلق معتقدا أنه بذلك سوف تُرفع له رايه أو تتحقق له غايه أو أن ذلك طريقا للنصر ، أقول : ليس الطريق من هنا

    بل أدعوهم جميعا ليبصروا الطريق ويتدبروا قوله تعالى ( إِنْ تَنْصُرُوا اللَّهَ يَنْصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ ) فلن ولم يُنصر الله بالبذئ من القول ولا الفاحش من الألفاظ ولا بالكذب والزور والبهتان إنما يُنصر الله بالصدق والايمان والعمل الصالح ومحاسن الاخلاق وإقامة الشرع والدين على النفس والمجتمع والاوطان

    قال صلى الله عليه وسلم:( إِنَّمَا بُعِثْتُ لأُتَمِّمَ صَالِح الأَخْلاقِ) ( إِنَّمَا بُعِثْتُ لأُتَمِّمَ مَكَارِمَ الأَخْلاقِ )
    وقال الاحنف بن قيس ( ألا أخبركم بأدوء الداء؟قالوا بلى ، قال: الخُلق الدنئ واللسان البذئ ).

    فياأصحاب الهاشتاجات والتعليقات على صفحات الفيس ومواقع التواصل اعلموا أن ما تكتبونه اليوم هنا سوف ترونه يوم القيامه فى صحائف أعمالكم وأخشى أن يُسوِّل لكم الشيطان أنكم ستجدون البذئ الذى قلتم مع صالح أعمالكم
    (ما أحسب أحدا تفرغ لعيوب الناس إلا من غفلةغفلها عن نفسه)
    فكيف إذا كان يتصيد ويفتش عن الكلمات والمواقف ليزيفها أو يخرجها فى غير مقامها ووقتها فيفهمها الناس على غير مرادها ويُفتن بها الناس وقد يضلوا بسبب تزيفه وهو لايعبئ والمهم عنده تحطيم خصمه ولو بالزور

    وما يدرى المسكين قول بكر بن عبد الله المُزَنيّ (إذا رأيتم الرجل مُولعاً بعيوب الناس ناسيا لعيوبه فاعلموا أنه قد مُكِرَ به )

    ولذا أقول لمن انحرف عن الطريق عُد ولا تُكابر قبل أن يُدركك الغرق
    ( ما أضيق عيش من ساء منه الخُلق وما أشد بلاء من ابتُلي بسوء الاخلاق )

    وقال صلى الله عليه وسلم ( .... وإن سوء الخلق ليُفسد العمل كما يُفسد الخل العسل )

    وقال صلى الله عليه وسلم ("أَتَدْرُونَ مَا الْمُفْلِسُ.. "إِنَّ الْمُفْلِسَ مِنْ أُمَّتِي يَأْتِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ بِصَلَاةٍ وَصِيَامٍ وَزَكَاةٍ وَيَأْتِي قَدْ شَتَمَ هَذَا وَقَذَفَ هَذَا وَأَكَلَ مَالَ هَذَا وَسَفَكَ دَمَ هَذَا وَضَرَبَ هَذَا فَيُعْطَى هَذَا مِنْ حَسَنَاتِهِ وَهَذَا مِنْ حَسَنَاتِهِ فَإِنْ فَنِيَتْ حَسَنَاتُهُ قَبْلَ أَنْ يُقْضَى مَا عَلَيْهِ أُخِذَ مِنْ خَطَايَاهُمْ فَطُرِحَتْ عَلَيْهِ ثُمَّ طُرِحَ فِي النَّارِ" )

    أخى المخالف:
    ليس الطريق من هنا
    وأدعوك أن تتحسس معالم الطريق الصحيح لتسلكه وتغير الاتجاه قبل أن تندم

    قال صلى الله عليه وسلم (مَنْ كَانَتْ لَهُ مَظْلَمَةٌ لِأَخِيهِ مِنْ عِرْضِهِ أَوْ شَيْءٍ فَلْيَتَحَلَّلْهُ مِنْهُ الْيَوْمَ قَبْلَ أَنْ لَا يَكُونَ دِينَارٌ وَلَا دِرْهَمٌ إِنْ كَانَ لَهُ عَمَلٌ صَالِحٌ أُخِذَ مِنْهُ بِقَدْرِ مَظْلَمَتِهِ وَإِنْ لَمْ تَكُنْ لَهُ حَسَنَاتٌ أُخِذَ مِنْ سَيِّئَاتِ صَاحِبِهِ فَحُمِلَ عَلَيْهِ )

    أخى
    الطريق من هنا
    (إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ )

    الطريق من هنا
    قال تعالى:( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِنْ قَوْمٍ عَسَى أَنْ يَكُونُوا خَيْرًا مِنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِنْ نِسَاءٍ عَسَى أَنْ يَكُنَّ خَيْرًا مِنْهُنَّ وَلَا تَلْمِزُوا أَنْفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ (11)
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلَا تَجَسَّسُوا وَلَا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ (12)

    قال صلى الله عليه وسلم (لَا تَحَاسَدُوا وَلَا تَنَاجَشُوا ، وَلَا تَبَاغَضُوا وَلَا تَدَابَرُوا ..)

    إسلك طريق الهدى ولايضرك قلة السالكين وإياك وطُرق الضلاله ولايغرك كثرة الهالكين
    أخى الكريم ابصر الطريق قبل أن يزول بك السراب
    وصل اللهم على محمد واله وصحبه أجمعين


    جميع الحقوق محفوظة@الهدى نت طريقك إلى التوبة -- 2014
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: الشيخ مصطفى دياب يكتب : #الطريق_ليس_من_هنا Rating: 5 Reviewed By: بسام أبو محمد
    Scroll to Top